حملة تلقيح فيروس التهاب الكبد الوبائي ب للأشخاص الذين يستخدمون المخدرات بالحقن

Logo - Hi-Res - All Caps

 

MOH-en

بيروت 20 آذار/مارس 2015

سوف تقوم وزارة الصحة العامة عبر البرنامج الوطني لمكافحة التهاب الكبد الفيروسي "ب" بالتعاون مع شبكة الشرق الاوسط وشمال افريقيا للحد من مخاطر استخدام المخدرات "مينارة" بإجراء فحوصات مخبرية للأشخاص الذين يستخدمون المخدرات بالحقن، وذلك لتشخيص التهاب الكبد الفيروسي "ب" و "ج" عند هذه الفئة الاكثر عرضة للاصابة. كما ستقوم الوزارة وشبكة مينارة بتلقيح جميع هؤلاء الاشخاص وذلك لتفادي الاصابة المزمنة بالتهاب الكبد.

 

يسبب "فيروس التهاب الكبد الوبائي ب" التهابات حادة أو مزمنة وربما يؤدي إلى تليف في الكبد وحصول أورام خبيثة، حيث تقدّر منظمة الصحة العالميّة أنّ 350 مليون شخص مصابون إصابة مزمنة بالتهاب الكبد ب. يُعتبر الأشخاص الذين يستخدمون المخدّرات بالحقن قطاعًا سكانيًّا أساسيًّا مصابًا بالتهاب الكبد ب. ويُقدّر عدد الأشخاص الذين يحقنون المخدّرات بـ 16 مليون شخص في 148 بلدًا. وفي العام 2011، تشير التقديرات الى أنّ حوالي 1.2 مليون شخص ممن يحقنون المخدّرات مصابون بالتهاب الكبد ب و10 ملايين شخص ممن يحقنون المخدّرات مصابون بالتهاب الكبد ج، اما في منطقة الشرق الأوسط فتتراوح هذه النسبة ما بين 2.5٪ في لبنان و 18.5٪ في المملكة العربية السعودية.

ينتقل التهاب الكبد ب بشكل أكثر شيوعًا من خلال تشارك أدوات الحقن الملوّثة لدى مستخدمي المخدّرات بالحقن. وتشمل طرق انتقال التهاب الكبد الفيروسي الرئيسيّة الحقن الطبيّة غير المعقّمة ونقل الدم والمجامعة واستخدام المخدرات بالحقن.

كما وسوف تعتمد وزارة الصحة العامة وشبكة مينارة بالتعاون مع الجمعيات المتخصصة أفضل الممارسات للوقاية من الالتهاب الكبدي الوبائي بين مستخدمي المخدرات بالحقن، وستسعى لضمان التغطية القصوى بالتلقيح، بالاضافة الى ذلك، سوف يقام تدريب لهذه الجمعيات والمنظمات التي ستعمل على برامج مخصصة ونماذج محددة لتجنب وقوع أية أخطاء في إدخال البيانات عندما يتم تفعيل المشروع.

Support Us

SUBSCRIBE TO OUR NEWSLETTER